إشراك الجالية الوطنية بالخارج في تنمية قطاع المؤسسات المصغرة بالجزائر

في إطار إشراك الجالية الوطنية بالخارج في تنمية قطاع المؤسسات المصغرة بالجزائر خاصة في شقها الدولي، تسعى الوزارة المنتدبة لدى الوزير الأول المكلفة بالمؤسسات المصغرة إلى خلق آليات تسمح باشراك الجالية الوطنية في الخارج في الجهود الرامية إلى تطوير القطاع

وفي هذا الصدد قامت الوزارة المنتدبة بإصلاحات تهدف لبعث القطاع وخلق أكثر من مليون مؤسسة مصغرة في السنوات القليلة المقبلة ف مختلف المجالات، وعليه فإن أبناء الجالية الوطنية عبر جميع أنحاء العالم مدعوون للمشاركة في الوصول إلى هذا الهدف من خلال إنشاء مؤسساتهم المصغرة في أرض الوطن والاستفادة من كل المزايا والتسهيلات الممنوحة للشباب الجزائري في هذا المجال

:وللوصول إلى هذه الغاية تسهر الوزارة المعنية علة تطبيق برنامج عملي يهدف إلى تحقيق النقاط التالية

. إعطاء أفراد الجالية الوطنية في الخارج الفرصة لتحقيق مشاريعهم على أرض الوطن +

. خلق مؤسسات مصغرة بالجزائر بأفكار متنوعة +

. المساهمة في تقوية الروابط بين أفراد الجالية في الخارج والوطن الام +

. السماح لأبناء الجالية الوطنية في الخارج بالمشاركة في بناء الجزائر الجديدة والمساهمة في تقوية الاقتصاد الوطني وتنويعه +

.تسهيل جلب الخبرات الأجنبية في مجال المؤسسات المصغرة إلى الجزائر +

.تشجيع أبناء الجالية الوطنية في الخارج أصحاب المؤسسات الاقتصادية المنتجة على فتح فروع لها ذات طابع مصغر في الجزائر +  

وفي هذا الإطار تنوي الوزارة المنتدبة إنشاء شباك على مستوى المديرية العامة للوكالة الوطنية لدعم وتنمية المقاولاتية، يعنى بتوجيه أبناء الجالية الوطنية الراغبين في خلق مؤسسات —مصغرة نحو الوكالات الفرعية المكلفة باستقبالهم والسهر على مرافقتهم من أجل تجسيد مشاريعهم

ترجو السفارة من افراد الجالية الجزائرية المقيمة بهولندا الحاملين لمشاريع و أفكار انشاء مؤسسات مصغرة في الجزائر التقرب من مصالحها من اجل موافاتها باقتراحتهم وافكارهم بهذا الخصوص

Partager cet Article!

DERNIÈRES NEWS